مبرة الإمام علي

العلاقة مع الأهل والمجتمع المحلي

العلاقة مع الأهل والمجتمع المحلي: 
 
لأن المؤسسات الرعائية في جمعية المبرّات الخيرية وكما يعبّر مؤسسها سماحة المرجع السيّد محمد حسين فضل الله هي "من الناس وإلى الناس" فإن العلاقة مع المجتمع المحلي تشكل أحد أبرز الأولويات التي تعمل المؤسسة على تفعيلها من خلال: 
 
- تفعيل وتطوير عمل مجالس الأصدقاء والذي يشكل شبكة علاقات اجتماعية للمؤسسة مع المجتمع المحلي 
- تفعيل الجانب الإعلامي للمؤسسة لتوسيع آفاق التفاعل مع المجتمع المحلي وحتى العالمي وإبراز صورة المؤسسة وخدماتها بالاستفادة من مختلف وسائل الإعلام والتواصل الحديثة (موقع الكتروني، صفحة "فايسبوك" ،رسائل نصية قصيرة..). 
- تفعيل وتطوير برامج التواصل مع الأهل وذلك إيمانا بأهمية دور الأهل كشركاء للمؤسسة بحيث يتم إشراكهم في متابعة أوضاع أبنائهم التربوية واتخاذ القرارات المناسبة فيها، بالإضافة إلى دعوتهم إلى مختلف أنشطة المؤسسة وتخصيص برامج تثقيفية وترفيهية لهم وإفادتهم من مجموعة من الخدمات والتقديمات التي تلبي بعض احتياجاتهم الحياتية. 
- التواصل مع المتخرجين بحيث لا تنقطع علاقة المؤسسة مع أبنائها عند تخرجهم بل يستمر التواصل معهم عبر رابطة المتخرجين والتي تعمل على استمرار التواصل والتعاون المتبادل فيما بينهم وبين المؤسسة (تأمين فرص عمل للمتخرجين، خدمات تطوعية من المتخرجين في المؤسسة، تنظيم أنشطة خاصة بالمتخرجين، ورش توجيه مهني..).