08 Mar 2017
الفوج الكشفي في مجمع دوحة المبرّات يحيي ذكرى مجزرة بئر العبد

 
"تستمر المسيرة بعد ذلك شامخة، فلا الموت يرهبها ولا الجراح تدميها" بهذه العبارات عبّر الفوج الكشفي في مجمع دوحة المبرات التربوي الرعائي عن استنكاره لمجزرة بئر العبد، حيث أحيوا الذكرى حاملين الورود البيضاء وصور لسماحة العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله(رض)
 
" كي لا ننسى " عنوان المسيرة الكشفية التي أقيمت أمام مسجد بئر العبد بحضور أهالي المنطقة الذين تجمهروا للمشاركة في المسيرة التي نظمها أكثر من 90 عنصراً كشفياً من فرق الجوالة والأشبال والكشّاف المتقدم والقادة الذين رفعوا الرايات الكشفية والعبارات التي تضمنت أقولاً وإحصائيات عن المجزرة. 
 
جابت المسيرة الشارع المؤدي إلى مسجد بئر العبد على وقع إيقاع الفرقة الموسيقية الكشفية بالتزامن مع توزيع كتيّب يتناول تفاصيل مجزرة بئر العبد على المارّة والمجتمعين. 
 
بعدها انتقل الفوج الكشفي إلى مسجد الإمامين الحسنين(ع) لقراءة آيات بينات من القران الكريم ووضع الورود البيضاء على ضريح سماحة العلامة المرجع السيّد محمد حسين فضل الله(رض).
 

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل