13 Oct 2017
فضل الله في حفل التميّز في ثانوية الإمام الحسن: "الانفتاح على مكوّنات المجتمع أمر تحرص عليه مدارس المبرّات"

 
أقامت ثانوية الإمام الحسن "حفل التميّز السّنوي" الثاّلث احتفاءً بطلابها الذين حققوا إنجازات مميّزة خلال العام 2016-2017، وذلك برعاية رئيس جمعية المبرات الخيرية السيد علي فضل الله، وبحضور شخصيات تربوية وثقافية واجتماعية وأهل. استهل الحفل بعرض فيلم عن إنجازات الطلاب ثم تحدّث الدكتور أحمد فضل الله الذي دعا الطلاب المتميزين إلى أن "لا يكون التفوق هو الهاجس الوحيد بل ان يكون لديهم مجموعة أهداف يسعون إلى تحقيقها"، مشيراً إلى أهمية "اختيار الاختصاص الذي يحبونه ليبدعوا فيه"، ولافتاً إلى ضرورة إعطاء هواياتهم حقها خلال مراحلهم العمرية المختلفة". 
 
بعدها كانت كلمة للباحث التربوي الدكتور سلطان ناصر الدين تحدّث فيها عن "أهمية الخيال والوعي عند الطالب بالارتكاز على أربعة قوى: المعرفة، الإدراك، التذكر والخيال"، موضحاً أن "هناك تقاطع كبير بين الخيال الأدبي والبحث العلمي".
 
ثم ألقى راعي الحفل السيد علي فضل الله كلمة جاء فيها: "على الإنسان أن يبدع وأن يجدّ في عمله اعتماداً على عقله مع لحظ الجانب العاطفي لديه، لأن الله وهب الإنسان كل القدرات لتحقيق النجاح الذي يرافقه التميّز والإبداع"، داعياً الطلاب إلى "الانفتاح على مكوّنات المجتمع والتواصل الإيجابي معها، وهو أمر تحرص عليه مدارس المبرّات". 
 
وختم كلمته بالثناء على ثانوية الإمام الحسن "لعملها الدؤوب لتنشئة جيل مثقف واعٍ يهتم بقيم الحق والمشاركة وتقبّل الآخر". كما توجه بالشكر والثناء للهيئتين التعليمية والإدارية في الثانوية، مؤكداً على "أهمية الدور الريادي الذي تلعبه لدعم المميزين والمتفوقين". 
 
بعد ذلك قدمت الفرقة الفنية في الثانوية نشيد التفوق والإبداع، ثم قصائد شعرية قدمها الطلاب عن العلم والجهل، فتوزيع في الختام للجوائز والميداليات والشهادات التكريمية على الطلاب المميزين.
 

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل