15 Nov 2017
زار ثانوية الجواد في البقاع؛ فضل الله: لا نستطيع أن نواجه التحديات الكبرى بوطن مترهّل

 
في سياق الجولات الَّتي يقوم بها سماحة العلامة السيّد علي فضل الله إلى مؤسَّسات جمعيَّة المبرات الخيريَّة، زار سماحته ثانويَّة الإمام الجواد (ع) في رياق، حيث كان في استقباله أعضاء الهيئة التعليميَّة والإداريَّة والطّلاب. 
 
وقد التقى سماحته الهيئة التَّعليميَّة، منوّهاً بالجهود التي يبذلونها من أجل إنجاح عمل هذه المؤسَّسة وتقدّمها نحو الأفضل، مؤكّداً أنَّ المؤسَّسات تتكامل وتتطوّر بتضافر جهود جميع العاملين فيها. 
 
وأشار إلى أنَّ دورنا في هذه المؤسَّسات أن نربي ونبني المواطن الصالح والكفوء المنفتح على الآخرين، والبعيد عن التعصّب والانغلاق.. وعندها، نستطيع أن نحفظ الوطن ونحميه من كلّ العواصف والفتن، لافتاً إلى ضرورة الوقوف بكلّ مسؤولية لمواجهةالترهّل الذي يعيشه البلد، لأننا لا نستطيع أن نواجه التحديات الكبرى بوطن مترهّل داخلياً. 
 
وقال سماحته: "من الطَّبيعي أن تحصل أخطاء من الجميع، ولكن ما هو غير طبيعيّ أن ندافع عن أخطائنا، أو نتغاضى عن أخطاء جماعتنا، أو نحاول إيجاد تبريرات لهم"، داعياً إلى النقد الذاتي ونقد الآخرين، ليس لتسجيل النقاط، بل لتصحيح الواقع وتطويره نحو الأفضل.
 

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل