03 May 2018
في رسالة إلى العاملين في المبرّات: فضل الله: "لضرورة التسامح وإدارة الاختلاف من أجل دعم قواعد العمل المؤسسي"
في رسالة إلى العاملين في المبرّات:  فضل الله: "لضرورة التسامح وإدارة الاختلاف من أجل دعم قواعد العمل المؤسسي"

 
ضمن فعاليات العيد السنوي الأربعين لتأسيس جمعية المبرّات الخيرية، ولمناسبة عيد العمال، كرّمت المبرّات العاملين في مؤسساتها المنتشرة على الأراضي اللبنانية. 
 
وفي المناسبة وجّه مدير عام المبرّات الدكتور محمد باقر فضل الله رسالة دعا فيها العاملين إلى "ضرورة تثبيت العمل المؤسسي والتماهي مع أي هيكلية جديدة في مساحات العمل"، لافتاً إلى "أهمية احتضان الموظفين الجُدد الذين ينبغي أن يشعروا بالانتماء الأسري، وأهمية مساعدتهم على الانخراط بكل انسيابية في عملهم". 
 
وأشار إلى "حاجتنا إلى تجذير قيم التسامح في حياتنا العملية"، معتبراً أن "سلوكيات الرفق والإيثار والعفو والإحسان والمداراة والألفة، تقتضي الالتزام بمبدأ التسامح وضبط الاختلاف وإدارته". 
 
وقال: "لا بد أن نلتفت إلى التحديات الكبرى التي تواجهنا وتهدّد حاضرنا ومستقبلنا"، مشيراً إلى أنه "إذا لم نكن يداً واحدة وقلباً واحداً في مسيرتنا، وإذا لم نتعاون لدعم قواعد العمل المؤسسي الذي يضمن الوقاية من الأخطار المحدقة، فإننا سوف نحصد الضياع والتشتّت والتخلّف". 
 
وختم: "أربعون عاماً على ولادة المبرّات، نتطلّع معكم إلى المستقبل الزاهر، وحفظ أمانة المؤسس سماحة العلّامة المرجع السيّد محمد حسين فضل الله الذي كان يحثّنا على أن نكون المستقبليين، وسوف نفخر بأن المبرّات أضحت نموذجاً في التربية والتعليم والرعاية والإنسانية، مؤكدين على الروح العائلية التي تجمع بيننا وتؤلّف قلوبنا".
 

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل