06 Jun 2018
مؤسسة الهادي أحيت اليوم العالمي للبيئة وكلمات أكدت التعاون بين المجتمع المدني والافراد والدولة لإرساء مبادىء الحماية

 
نظمت مؤسسة الهادي للإعاقة السمعية والبصرية واضطرابات اللغة والتواصل يوماً بيئياً مفتوحاً في مركزها، لمناسبة اليوم العالمي للبيئة، برعاية اللجنة الوطنية لليونسكو وبالتعاون مع كرسي التربية على المواطنة والتنمية المستدامة - مؤسسة ديان في جامعة القديس يوسف، وشركة e-Ecosolutions، بحضور ممثلين عن وزارتي البيئة والشؤون الاجتماعية، والامينة العامة للجنة الوطنية لليونسكو الدكتورة تالا الزين وفاعليات تربوية واجتماعية وبلدية. 
 
يذكر ان مؤسسة الهادي بدأت برنامجها البيئي منذ أكثر من 8 سنوات، واختتمت هذا العام مشروع الزراعة المستدامة PERMACULTURE الذي نفذته على مدار العام الدراسي مع ديان والذي يقضي بتحويل مؤسسة الهادي إلى واحة خضراء من خلال المزروعات المثمرة والمستدامة. 
 
والقت الزين كلمة شدّدت فيها على "ضرورة تضافر الجهود بين المجتمع المدني والأفراد والدولة لإرساء مبادىء حماية البيئة"، مشيرة إلى أن الامم المتحدة أقرّت احياء هذا اليوم هذا العام تحت عنوان "التغلب على التلوث البلاستيكي". 
 
من جهته، أعلن مدير كرسي التربية على المواطنة البيئية في الجامعة اليسوعية البروفسير فادي الحاج أن التعاون بين اليسوعية وجمعية المبرّات الخيرية، أثمر مشروع الزراعة المستدامة الذي انقسم إلى قسمين، قسم يتعلق بإنشاء المساحات الخضراء في الهادي والقسم الثاني تدريب المدرّسين على التربية في المشاريع المتعددة التخصصات ومتابعة الطلاب وأولياء امورهم لتعزيز ثقافة المواطنة البيئة". 
 
وشرح مؤسس شركة e-Ecosolutions جيلبر تاغو، التي منحت مؤسسة الهادي قبل أيام شهادة اعتماد المدرسة البيئة الذهبية GOLD GREEN SCHOOL وفق المعايير الأميركية والكندية للأبنية والمدارس الخضراء، كيفية حصول المؤسسة على هذا الاعتماد للمرة الثانية على التوالي، منوها بالدور والإجراءات التي احدثتها المؤسسة في كافة أقسامها وسياساتها وبرامجها التربوية. 
 
وعرض منسّق لجنة البيئة في مؤسسة الهادي سميح جابر للمسار البيئي الذي خاضته الهادي منذ 8 سنوات لتصبح مدرسة بيئية رائدة في لبنان، معدداً لأهم المشاريع والإجراءت والأهداف التي عملت عليها الهادي لتسجل العديد من الإنجازات على المستوى لبنان والمنطقة. 
 
وفي الختام، قدمت مجموعة من تلامذة المؤسسة عرضا مسرحيا بيئيا وفقرة غنائية من وحي المناسبة. ثم جال الحضور على المشاريع المعروضة ومرافق المؤسسة للاطلاع عن كثب على الإنجازات البيئية للمؤسسة.
 

كفالاتكم تجعل حياتهم أفضل